منتدى البابا كيرلس و مارمينا و ابونا يسى
أهلا بكم فى منتدى البابا كيرلس و مارمينا و أبونا يسى
عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة : يرجى التكرم بالدخول اذا كنت عضوا بالضغط على كلمة دخول و كتابة اسمك و كلمة السر
واذا لم تكن قد سجلت بعد يسرنا اشتراكك فى المنتدى بالضغط على كلمة تسجيل
لإخفاء هذه النافذة اضغط على إخفاء

منتدى البابا كيرلس و مارمينا و ابونا يسى



 
الرئيسيةالمجلةأفلام دينيةترانيمالكتاب المقدس مقروء و مسموععظاتبرامجالعابالتسجيلدخولمركز رفع الصور
عدد الزوار

+ عدد زوار المنتدى +

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أوامر مهمة
المواضيع الأخيرة
»  عدت سنة ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الثلاثاء 01 يناير 2019, 2:47 pm من طرف وائل كرمى

» شريط بترعانى عنيك بولس ملاك
السبت 01 ديسمبر 2018, 12:57 pm من طرف gokr73

» شريط نغمات العدرا ( 2 ) بولس ملاك
السبت 01 ديسمبر 2018, 12:47 pm من طرف gokr73

» شريط (( بطل وفارس )) روووووعة
السبت 01 ديسمبر 2018, 11:45 am من طرف gokr73

» فيلم القديسة رفقة واولادها الخمسة ( مشاهدة + تحميل )
الخميس 06 سبتمبر 2018, 2:12 am من طرف ahdi

» لماذا يرسم الأقباط الصليب على أيديهم ؟
الأحد 18 مارس 2018, 7:42 pm من طرف malak lopos

» أقوال عن الصليب
الأحد 18 مارس 2018, 7:40 pm من طرف malak lopos

» عام مضى على رحيل أمى ... ( الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الجمعة 02 مارس 2018, 4:12 pm من طرف وائل كرمى

»  بنت الحلال ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الأربعاء 14 فبراير 2018, 7:05 pm من طرف وائل كرمى

»  عيناكى عنوانى ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الأربعاء 31 يناير 2018, 3:41 pm من طرف وائل كرمى

» المرآة ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
السبت 06 يناير 2018, 10:18 am من طرف وائل كرمى

»  حـبـيـبـتـى جميلة و بعيدة ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الإثنين 01 يناير 2018, 11:15 am من طرف وائل كرمى

» معلومان عن يونان النبى
الأحد 24 ديسمبر 2017, 9:58 pm من طرف بربتوا

» طقس صوم يونان
الأحد 24 ديسمبر 2017, 9:56 pm من طرف بربتوا

» عن العذراء القيسه مريم
الأحد 24 ديسمبر 2017, 9:51 pm من طرف بربتوا

» اقوال القديسة مارينا الشهيدة أميرة الشهيدات
الأحد 24 ديسمبر 2017, 9:48 pm من طرف بربتوا

» يا أم العيون ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الأحد 12 نوفمبر 2017, 4:53 pm من طرف وائل كرمى

» شريط زمان التوبة بولس ملاك
الثلاثاء 31 أكتوبر 2017, 6:46 pm من طرف romioromio28

» صلاة جميلة جدا...
الإثنين 30 أكتوبر 2017, 2:12 pm من طرف kamel

»  مجرد منظر ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الإثنين 30 أكتوبر 2017, 2:08 pm من طرف kamel

» نفسى اثبت موضوع فى المنتدى
السبت 02 سبتمبر 2017, 4:33 pm من طرف malak lopos

» فيلم السيد المسيح الايطالى Jesus_Of_Nazareth
الأحد 27 أغسطس 2017, 12:17 am من طرف عماد كرم

»  لسه فاكر ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
السبت 26 أغسطس 2017, 8:47 pm من طرف وائل كرمى

»  أمى العذراء ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الإثنين 07 أغسطس 2017, 9:50 pm من طرف وائل كرمى

» يوسف ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الجمعة 04 أغسطس 2017, 7:23 pm من طرف وائل كرمى

» فيلم القديس ابانوب
الإثنين 31 يوليو 2017, 9:01 am من طرف malak lopos

» شريط (( طوباك يا ابانوب )) للشماس بولس ملاك
الإثنين 31 يوليو 2017, 8:58 am من طرف malak lopos

» معجزات القديس ابانوب النهيسى يرويها ابونا ابانوب لويس راعى الكنيسة الجزء الأول و الثانى
الإثنين 31 يوليو 2017, 8:55 am من طرف malak lopos

» فيلم القديسة العظيمة مارينا بمناسبة عيد استشهادها ( مشاهدة + تحميل )
الإثنين 31 يوليو 2017, 8:50 am من طرف malak lopos

»  بين عقلى و قلبى ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الأربعاء 26 يوليو 2017, 8:09 pm من طرف وائل كرمى

» أتحدى ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الجمعة 21 يوليو 2017, 10:46 am من طرف وائل كرمى

» أسئلة لأميرتى ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الأحد 16 يوليو 2017, 8:32 pm من طرف وائل كرمى

»  شريط حبى لمريم - أنطون ابراهيم عياد
الجمعة 14 يوليو 2017, 1:10 pm من طرف aboud241

» دعوة خاصة ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الثلاثاء 11 يوليو 2017, 9:26 am من طرف وائل كرمى

»  كفر دلهاب ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الجمعة 07 يوليو 2017, 7:59 pm من طرف وائل كرمى

» aipia كلمه
الجمعة 30 يونيو 2017, 9:48 pm من طرف بربتوا

» أم بمعنى الكلمه
الجمعة 30 يونيو 2017, 9:19 pm من طرف بربتوا

»  إلى نفسك .... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
الجمعة 30 يونيو 2017, 1:39 am من طرف وائل كرمى

»  سيدتى ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
السبت 17 يونيو 2017, 9:03 pm من طرف وائل كرمى

»  أخر قصيدة ... ( كلمات الشاعر و الروائى / وائل كرمى )
السبت 10 يونيو 2017, 12:57 am من طرف وائل كرمى

شارك اصدقائك على الفيس بوك و تويتر و جوجل
شروحات مهمة



 


 

 
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
malak lopos
 
سالى عبده
 
عزت
 
kamel
 
مريانا
 
د.محبوب
 
mmk
 
بهيج
 
مارونا
 
diana.wahba
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 5545 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو كيرلس تحتمس فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 38199 مساهمة في هذا المنتدى في 16720 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 563 بتاريخ الخميس 24 مايو 2012, 9:00 pm
اختار لغة المنتدى
أختر لغة المنتدى من هنا
ساعة المنتدى


شاطر | 
 

 زجاجـــات تتكلم - قصة واقعية قصيرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عزت
عضو ماسى
 عضو ماسى
avatar

عدد المساهمات : 5308
نقاط : 12140
تاريخ التسجيل : 22/03/2010

مُساهمةموضوع: زجاجـــات تتكلم - قصة واقعية قصيرة   الأربعاء 04 يوليو 2012, 4:12 pm





التقى كاهن بأرض المهجر بأحد أولادة الروحيين، وكانا يتحدثان معا كعادتهما عن عمل الله ورعاية لنا روحيا وجسديا. في الم ذكر الأخ للأب الكاهن حالة شاب قد انجرف في الخطية، واستعبد تماما لإدمان الخمر، يقضى حياته في الملذات.
استرجع الأخ حياته الماضية، وأدرك كيف انتشلته نعمة الله خلال جلسات هذا الأب الروحية، تذكر كيف كان في الماضي يظن انه لا توجد قوة تقدر أن تحرمه من لذة الخطية، وليس سعادة تضاهى حياة الحرية. يفعل ما يشاء بلا تأنيب ضمير ولا تبكيت للنفس. لكنه الآن أدرك واختبر بحق انه ليست حرية إلا خلال ممارسة البنوة لله، وليست لذة أعظم من حلاوة الوجود مع الله، ولا قوه مثل الغلبة على الشر واختبار الطهارة.

سأل الأب الكاهن هذا الأخ التائب أن يقوم بزيارة للشاب الساقط في الشر، ويتحدث معه عن محبة المسيح له وثمر التوبة. لكن الأخ شعر أنه ليس مستحقا لهذا العمل، لأنه حديث في حياه التوبة.
اعتذر للأب قائلا له: " أنني اعلم ضعفي وخطاياي، فكيف الحدث الاخ عن التوبة؟"
لكن الأب في دالة الحب سأله أن يذهب ، موكداً له أن يد الله تسنده، قائلا له: " أنة لا يليق بنا أن نقف مكتوفي الإيدى أمام نفس يهلكها العدو وتستعبدها الخطية. فإننا أن كنا قد اختبرنا حب الله لنا إلا يليق بنا أن نسند الآخرين ليختبروا عمل الله فيهم؟!"
في طاعة سال الأخ أباة أن يصلى من أجلة، وذهب إلى الشاب وهو لا يعلم ماذا يقول أو بماذا يتكلم.

حديث صريح:

قرع الأخ الباب،وإذا بسيدة تفتح له سألها عن الشاب فاعتذرت أنة ليس بموجود. اخذ الأخ أنفاسه فقد كان لا يعرف أن يتصرف مع الشاب، وهم عائدا إلى سيارته، وهو يقول:
" أشكرك يارب ، فانك تعلم أنى غير مستحق أن أتحدث عنك مع الآخرين "
أنت تعرف خطاياي.
أنا لا اعرف ماذا أقول.
أنا لم أجدة. لكن أنت تقدر أن تجده، وتقدر أن تدخل قلبه، وتتحدث معه.

عاد الشاب إلى بيته فأخبرته والدته أن الأخ ( فلان ) قد جاء يسال عنه. وإذ عرف أنة لم يترك رسالة ارتبك، ظانا أن في الأمر شيء عاجل فان هذا الأخ لم يزره قبلا، وليست له دالة لديه.
أسرع الشاب إلى بيت الأخ وهناك تقابل الاثنان، فبدا الأخ يحدثه عن محبة الله المعلنة على الصليب، وأوضح له كيف كان يعيش قبلا في الخطية، حاسبا نفسه أنة اسعد من كثيرين، أما الآن وقد عرف الشركة مع الله تشمئز نفسه من حياة الشر.

وبعد حديث طويل بدا الشاب يبكى بدموع غزيرة، عندئذ اتصل الأخ بالأب الكاهن تليفونيا يسأله أن يترك كل زياراته ويغلى كل مواعيده ويحضر. وبالفعل جاءه الكاهن واخذ الشاب يعترف بدموع.

كان الكاهن في لطف يطمئن الشاب ويملاه رجاء في المسيح يسوع غافر الخطية ومنقذ النفس من الفساد. وبعد أن استراح الشاب تماما، بدا الكاهن يكشف له عن حيل الشيطان وخداعاته، محذرا إياه بان الحرب ستزداد قوة، خاصة فى الفترة الأولى، فان غلب يسترح كثيرا. وقد الشاب الأب الكاهن إلا يشرب خمرا مطلقا، إذ هي الطريق المؤدى لكثير من الخطايا.

زجاجات تتحرك

عاد الشاب إلى بيته ودموعه على خديه، فقد امتزج فرحة بالبداية الجديدة بدموع التوبة والشعور بالندم. وفى الليل بدا شوقه لشرب الخمر يتزايد في عنف شديد، لكنة فى قوة كان يردد: لقد وعدت أبى الكاهن إلا اشرب! بل وضعت في قلبي أنى بنعمة الله لن اشرب!
بعد صراع ليس بقليل، نام الشاب، وفجاه وجد باب حجرته ينفتح. ورفع الشاب الغطاء عن وجهة وفتح عينية ليرى من الذي يقتحم حجرة نومه، وكانت المفاجأة أن زجاجات ضخمة من الخمر تتحرك بسرعة نحوه.
" قم اشرب! " هكذا خرج الصوت يدوى من الزجاجات بعد أن اقتربت إليه بجوار رأسه.
صمت الشاب قليلا فتكرر الصوت: أنى أقول لك" قم اشرب".
أجاب الشاب: لقد وعدت أبى الكاهن إلا اشرب.
- قم اشرب.
- لقد وعدته إلا اشرب.
- لكنني آمرك أن تشرب.
- لن اشرب.
وإذ صمم الشاب إلا يشرب انفجرت الزجاجة الأولى وخرج منها شبح اسود في حالة غضب شديد، يقول له : " قم اشرب".
أجاب الشاب في إصرار أنة لن يشرب.
وإذ ألح الشبح رشم الشاب علامة الصليب، وهو يقول:" بنعمة ألهى لن اشرب". للحال صرخ الشبح واختفى.
قام الشاب وقد شعر بلذة النصرة التي له في المسيح يسوع، وأدرك قوة الله التي تسند التائبين، ولم يقدر إلا أن يتصل بالكاهن تليفونيا يخبره بما رأى، فشجعه الكاهن، وصار يسنده بكلمات الله المملوءة رجاء



 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رانيا2
عضو نشيط جدا
 عضو نشيط جدا
avatar

عدد المساهمات : 206
نقاط : 3239
تاريخ التسجيل : 16/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: زجاجـــات تتكلم - قصة واقعية قصيرة   الجمعة 13 يوليو 2012, 3:10 pm

قصة كويسة ليها هدف

شكرااااااااااااااااااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مريانا
عضو ماسى
 عضو ماسى
avatar

عدد المساهمات : 1926
نقاط : 4755
تاريخ التسجيل : 28/04/2012
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: زجاجـــات تتكلم - قصة واقعية قصيرة   السبت 14 يوليو 2012, 7:03 am

قصة في منتهى الروعة يامستر عزت


 
 
    
 





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
زجاجـــات تتكلم - قصة واقعية قصيرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البابا كيرلس و مارمينا و ابونا يسى :: قسم الصحة ::  المنتدى الطبى -
انتقل الى: